آخر خبر

باجيو اسطورة كرة القدم الإيطالية يعود…

روما-لعبة الأمم

يعود أسطورة كرة القدم الإيطالية روبيرتو باجيو، ليملأ ايطاليا ويشغل ناسها. فاللاعب الذي احتل قلوب ملايين المشاهدين من محبي الطابة الكروية وحصل على جائزة الكرة الذهبية  كأفضل لاعب اوروبي، وكان من بين أفضل 11 أشهر لاعب عالمي في القرن الماضي وفق تصنيف الفيفا، يعود اليوم بقصة سينمائية عن حياته عبر نتفليكس.

هذه مغامرة سينمائية كبيرة تخوضها المخرجة ليتيسيا لامارتيري، مع بطل الفيلم أندريا أرانجيللي الذي يلعب دور باجيو. الفيلم يحمل عنوان Il Divin Codino، وهو لا يحكي فقط قصة النجم الكروي رقم 10 ولكنه ينطلق منها لتصوير العلاقة المعقدة بين والد قاسٍ يمنع إبنه من ممارسة هواياته ويحبط عزيمته.

يبدو أن الفيلم يقسم جمهور المشاهدين والنقّاد في أيطاليا  البلد العريق بالسينما وكرة القدم، ذلك ان حب هذا النجم الرياضي الشهير، يمنع أي مساس بصورته الباهية في أذهان محبّيه، كما أن النقّاد يعتبرون أن تقديم فيلم سينمائي عن بطل رياضي ليس أمرا عاديا أو ميسورا كأي فيلم آخر.

نتفليكس بدأت بعرض الفيلم في أواخر الشهر المنصرم، وهي تراهن على  جذب جماهير كثيرة تعلّقوا طويلا ليس فقط بانتصارات وأهداف بطلهم الذي قاد الفريق الآزروي الى المباراة النهائية  في كأس العالم  1994 أمام منتخب البرزيل، وإنما أيضا بما أصيب من خيبة أمل حين ضيّع ركلة الترجيع الأخير حيث ركلها عاليا في الهواء فخسرت بلاده لقب المونديال.

لا شك بأن قصة باجيو الذي لُقب ب :” ذيل الحصان المُقدّس” جديرة بالسينما كيف لا وهو الذي  لعب 56 مباراة دولية، سجَّل فيها 27 هدفاً، قبل أن يعتزل اللعب دولياً في عام 2004

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Back to top button